بالمعرفة

نداء

طوبى لمن يكتشف النعمة التى فيه وينهضها بالحب… “قم بارب لماذا تنام”… طوبى لمن يسمع ويعمل… ليست الطريق خطرة ولا وعرة فالرفيق فيها قدير، والنعمة فيها غنية… والجهاد فيها ميسور “نيرى هين وحملى خفيف” لأن الرب نفسه يحمل معنا العبء الأكبر. فى الحقيقة إن جهادنا لا يخلصنا، ولكننا لن نخلص بدون جهادنا. فالنعمة فى حالة

قراءة المزيد

سيمفونية كورالية

أول من أدخل فى التأليف السمفونى أصواتاً بشرية هو الموسيقار “لودفيج فان بيتهوفن” ، وحدث ذلك فى سيمفونيته التاسعة التى تسمى سيمفونية الكورال.

الدنيا ثلج !!

90% من ثلج جليد العالم  يوجد فى (أنتاركتيكا) وهى القارة القطبية الجنوبية فهى تعتبر أكبر من قارة أوربا وغير مأهولة بالسكان وتصل درجة الحرارة بها إلى 50 درجة  تحت الصفر وهى تغطى بغطاء جليدى يصل سمكه فى المتوسط 2كيلو مترا.

الآخرون ليسوا جماداً

إن مشاعر الإنسان وأحاسيسه تمثل الجانب الإنسانى فى حياة كل فرد، لذلك لكى ينمو الإنسان، أو لكى ينمو الجانب الإنسانى فى الإنسان يجب أن نهتم بمشاعر الفرد وأحاسيسه.. وتجاهلنا لهذه المشاعر يؤدى إلى قتل الإنسانية فينا وفى الآخرين. ولكن الخطير فى الموضوع، أن هناك أشخاص يعتقدون أنهم وحدهم لم مشاعر وأحاسيس يجب على الآخرين مراعاتها!!

قراءة المزيد

الجهل والحكمة

عندما أراد السيد المسيح له المجد أن يختار تلاميذه واتباعه، أرسى قاعدة ثابتة صارت مبدأ أصيلاً من مبادئ فكر الله فى التعامل مع الإنسان… لقد اختار الله “جهال العالم ليخزى الحكماء” (1كو 27:1). الجاهل المعترف بجهله هو أقرب للمعرفة الإلهية من الواثق بحكمته، المعتمد على فهمه، فهو لذا يسعى – بإتضاع – لتعلم كل يوم،

قراءة المزيد

إنجيل معلمنا متى

سمات السفر : هو الإنجيل الأول فى ترتيب الأناجيل الأربعة. لمن كتب ؟ : كتب لليهود. مكان كتابته : كتبه فى فلسطين، بعد بضع سنوات من كتابة إنجيل مرقس، قبل خراب أورشليم. تاريخ كتابته : كتب متى إنجيله هذا ما بين سنة 60 – 65 ميلادية.

تسبيح خالد

سبحت مريم الرب تسبحة جميلة، فيها الكثير من المعانى: 1- تمجيد الله : “تُعَظمُ نَفسى الرَّبَّ”. 2- الابتهاج الروحى : “تبتَهِجُ روحى”. 3- الفرح بالخلاص : “باللهِ مُخَلّصى”. 4- الرب يرفع المتواضعين : “أنزَلَ الأعِزّاءَ عن الكَراسى ورَفَعَ المُتَّضِعينَ”. 5- الشبع الروحى : “أشـبَعَ الجيـاعَ خَيراتٍ وصَرَفَ الأغنياءَ فارِغينَ”. 6- تحقيق الوعود : “عَضَدَ إسرائيلَ

قراءة المزيد

ثيؤطوكوس

 عقيدة الثيؤطوكوس “والدة الإله”: أول من اعترض على هذه التسمية هو نسطور بطريرك القسطنطينية الذي كان يظن أن المسيح طبيعتان وشخصان إله وإنسان، وحيث أن العذراء مريم بوصفها إنسانة ولدت الطبيعة الإنسانية فهي تدعى أم يسوع وليست أم الله أو والدة الإله، وقد تصدى له البابا كيرلس الأول الكبير الملقب بعمود الدين البابا 24 مؤكدا

قراءة المزيد

خير برهان

احرص على بذل الجهد في تغييرذاتك نحوالأفضل فكل ما تراه صعبا سيظل صعبا في نظرك ولواستسهلته لسهل عليك، المبادرة والتجربة خير برهان لإثبات قدراتك وإمكانياتك فبادر.