(يع 1: 20)

“غَضَبَ الإِنْسَانِ لاَ يَصْنَعُ بِرَّ اللهِ”
يقول القديس أغسطينوس: أن الإنسان مهما ارتكب من خطيّة يستطيع في نفس اللحظة أن يقف نادمًا ويشعر بمحبة الله طويل الأناة، لكن فى لحظات الغضب لا يقدر الإنسان أن يقف للصلاة، بهذا يحرم نفسه من برّ الله.