♦ لحن (إنثوتيه تى شورى):

♦ الأحد 10 فبراير – 3 أمشير
• السنكسار: نياحة القديس يعقوب الراهب
+ نياحة القديس هدرا بحاجر بنهدب
• مزمور القداس: (مز4،6:96)
“مجد وجلال قدامه. العز والجمال في مقدسه لأن الرب عظيم وحميد جدًا، مهوب هو على كل الآلهة”
• انجيل القداس: (يوحنا22:6-27)
22وَفِي الْغَدِ لَمَّا رَأَى الْجَمْعُ الَّذِينَ كَانُوا وَاقِفِينَ فِي عَبْرِ الْبَحْرِ أَنَّهُ لَمْ تَكُنْ هُنَاكَ سَفِينَةٌ أُخْرَى سِوَى وَاحِدَةٍ وَهِيَ تِلْكَ الَّتِي دَخَلَهَا تلاَمِيذُهُ وَأَنَّ يَسُوعَ لَمْ يَدْخُلِ السَّفِينَةَ مَعَ تلاَمِيذِهِ بَلْ مَضَى تلاَمِيذُهُ وَحْدَهُمْ. 23غَيْرَ أَنَّهُ جَاءَتْ سُفُنٌ مِنْ طَبَرِيَّةَ إِلَى قُرْبِ الْمَوْضِعِ الَّذِي أَكَلُوا فِيهِ الْخُبْزَ إِذْ شَكَرَ الرَّبُّ – 24فَلَمَّا رَأَى الْجَمْعُ أَنَّ يَسُوعَ لَيْسَ هُوَ هُنَاكَ وَلاَ تلاَمِيذُهُ دَخَلُوا هُمْ أَيْضاً السُّفُنَ وَجَاءُوا إِلَى كَفْرِنَاحُومَ يَطْلُبُونَ يَسُوعَ. 25وَلَمَّا وَجَدُوهُ فِي عَبْرِ الْبَحْرِ قَالُوا لَهُ: يَا مُعَلِّمُ مَتَى صِرْتَ هُنَا؟ 26أَجَابَهُمْ يَسُوعُ: الْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: أَنْتُمْ تَطْلُبُونَنِي لَيْسَ لأَنَّكُمْ رَأَيْتُمْ آيَاتٍ بَلْ لأَنَّكُمْ أَكَلْتُمْ مِنَ الْخُبْزِ فَشَبِعْتُمْ. 27اِعْمَلُوا لاَ لِلطَّعَامِ الْبَائِدِ بَلْ لِلطَّعَامِ الْبَاقِي لِلْحَيَاةِ الأَبَدِيَّةِ الَّذِي يُعْطِيكُمُ ابْنُ الإِنْسَانِ لأَنَّ هَذَا اللَّهُ الآبُ قَدْ خَتَمَهُ.
♦ لحن (إنثوتيه تى شورى):
 هو لحن يُصلى كبديل للحن (طاى شورى) أو لحن (تى شورى) وذلك فى أيام الصوم الكبيرمن يوم الأثنين إلى يوم الجمعة، وصوم نينوى قبل قراءة البولس، وهو يختص بالعذراء بإعتبارها المجمرة الذهبية النقية التى حملت فى أحشائها جمر اللاهوت الذى هو ربنا يسوع المسيح، 
♦ لحن (إنثوتيه تى شورى):
أنت هى المجمرة الذهب النقى الحاملة جمر النار المبارك.
إنثوتيه تى شورى إنّوب إنكاثاروس إتفاى خابى چيبس إن إكروم إت إسماروأوت.