ها تقرأ إيه (تك41:27-46)

41فَحَقَدَ عِيسُو عَلَى يَعْقُوبَ مِنْ أَجْلِ الْبَرَكَةِ الَّتِي بَارَكَهُ بِهَا أَبُوهُ. وَقَالَ عِيسُو فِي قَلْبِهِ: قَرُبَتْ أَيَّامُ مَنَاحَةِ أَبِي، فَأَقْتُلُ يَعْقُوبَ أَخِي. 42فَأُخْبِرَتْ رِفْقَةُ بِكَلاَمِ عِيسُوَ ابْنِهَا الأَكْبَرِ، فَأَرْسَلَتْ وَدَعَتْ يَعْقُوبَ ابْنَهَا الأَصْغَرَ وَقَالَتْ لَهُ: هُوَذَا عِيسُو أَخُوكَ مُتَسَلٍّ مِنْ جِهَتِكَ بِأَنَّهُ يَقْتُلُكَ. 43فَالآنَ يَا ابْنِي اسْمَعْ لِقَوْلِي، وَقُمِ اهْرُبْ إِلَى أَخِي لاَبَانَ إِلَى حَارَانَ، 44َأَقِمْ عِنْدَهُ أَيَّامًا قَلِيلَةً حَتَّى يَرْتَدَّ سُخطُ أَخِيكَ. 45حتَّى يَرتَدَّ غَضَبُ أخيكَ عنكَ، وَيَنْسَى مَا صَنَعْتَ بِهِ. ثُمَّ أُرْسِلُ فَآخُذُكَ مِنْ هُنَاكَ. لِمَاذَا أُعْدَمُ اثْنَيْكُمَا فِي يَوْمٍ وَاحِدٍ؟ 46وَقَالَتْ رِفْقَةُ لإِسْحَاقَ: مَلِلْتُ حَيَاتِي مِنْ أَجْلِ بَنَاتِ حِثَّ. إِنْ كَانَ يَعْقُوبُ يَأْخُذُ زَوْجَةً مِنْ بَنَاتِ حِثَّ مِثْلَ هَؤُلاَءِ مِنْ بَنَاتِ الأَرْضِ فَلِمَاذَا لِي حَيَاةٌ؟
ايه اللى حصل وليه:
حقد عيسو على أخيه يعقوب لأنه نال كل البركات أما هو فحرم منها، ولأن تفكيره مادى ففكر بطريقة بشرية وهى أن يقتله فينال هو كل البركات، غير عالم أن البركات روحية أساسًا ثم هى من الله الذى لا يستطيع أن يقف أمامه أو يعانده.
2- وضع الله فى قلبه أن يخاف من والده إسحق فأجَّل الأمر إلى أن يموت إسحق ثم يقتل أخاه.
3- سمعت رفقة عزم عيسو على قتل أخيه، فأخبرت يعقوب بذلك ونصحته أن يهرب عند خاله لابان فى حاران التى بين النهرين ويبقى هناك حتى يهدأ عيسو من غضبه ثم ترسل فتستدعيه.
4- ربما خشيت رفقة أن تفاتح إسحق في أمر حقد عيسو على يعقوب فدبرت ان تشتكي من زوجات عيسو حتي يرسل إسحق ابنه إلي لابان ليتزوج من عائلته، ولا يتخذ له زوجة من بنات حث كما فعل عيسو أخوه.
5- أخيرًا حُرمت رفقة من ابنها يعقوب كثمرها لتخطيطها البشرى وخداعها لرجلها، وإن كان القديس أمبروسيوس يرى في تصرف رفقة الأخير الحكمة، فقد تغلبت مشاعر الأمومة الطبيعية حتى تصرف الغضب عن ابنها عيسو ولا تفقده هو ويعقوب أخاه، إذ يقول: “أرادت والدته أن يعيش غريبًا حتى يصرف غضب أخيه. المشورات الصالحة تعلو على المشاعر الطبيعية”.
ها تعمل إيه:
+ كن حريصًا أن تستشر الله فى كل أمورك، ولا تسرع لتنفيذ إرادتك مهما بدت لك أنها جيدة، صل وأطلب الله قبل كل عمل، وفكر جيدًا واستشر من هم أهل للثقة حتى لا تندفع فى أمور يصعب علاجها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.