ها تقرأ إيه (تك1:5-20)

1هَذَا كِتَابُ مَوَالِيدِ آدَمَ، يَوْمَ خَلَقَ اللهُ الإِنْسَانَ. عَلَى شَبَهِ اللهِ عَمِلَهُ. 2ذَكَرًا وَأُنْثَى خَلَقَهُ، وَبَارَكَهُ وَدَعَا اسْمَهُ آدَمَ يَوْمَ خُلِقَ. 3وَعَاشَ آدَمُ مِئَةً وَثَلاَثِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ وَلَدًا عَلَى شَبَهِهِ كَصُورَتِهِ وَدَعَا اسْمَهُ شِيثًا. 4وَكَانَتْ أَيَّامُ آدَمَ بَعْدَ مَا وَلَدَ شِيثًا ثَمَانِيَ مِئَةِ سَنَةٍ، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 5فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ آدَمَ الَّتِي عَاشَهَا تِسْعَ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً، وَمَاتَ. 6وَعَاشَ شِيثُ مِئَةً وَخَمْسَ سِنِينَ، وَوَلَدَ أَنُوشَ. 7وَعَاشَ شِيثُ بَعْدَ مَا وَلَدَ أَنُوشَ ثَمَانِيَ مِئَةٍ وَسَبْعَ سِنِينَ، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 8فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ شِيثَ تِسْعَ مِئَةٍ وَاثْنَتَيْ عَشَرَةَ سَنَةً، وَمَاتَ. 9وَعَاشَ أَنُوشُ تِسْعِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ قِينَانَ. 10وَعَاشَ أَنُوشُ بَعْدَ مَا وَلَدَ قِينَانَ ثَمَانِيَ مِئَةٍ وَخَمْسَ عَشَرَةَ سَنَةً، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 11فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ أَنُوشَ تِسْعَ مِئَةٍ وَخَمْسَ سِنِينَ، وَمَاتَ.
12وَعَاشَ قِينَانُ سَبْعِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ مَهْلَلْئِيلَ. 13وَعَاشَ قِينَانُ بَعْدَ مَا وَلَدَ مَهْلَلْئِيلَ ثَمَانِيَ مِئَةٍ وَأَرْبَعِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 14فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ قِينَانَ تِسْعَ مِئَةٍ وَعَشَرَ سِنِينَ، وَمَاتَ. 15وَعَاشَ مَهْلَلْئِيلُ خَمْسًا وَسِتِّينَ سَنَةً، وَوَلَدَ يَارِدَ. 16وَعَاشَ مَهْلَلْئِيلُ بَعْدَ مَا وَلَدَ يَارِدَ ثَمَانِيَ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 17فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ مَهْلَلْئِيلَ ثَمَانِيَ مِئَةٍ وَخَمْسًا وَتِسْعِينَ سَنَةً، وَمَاتَ.
18وَعَاشَ يَارِدُ مِئَةً وَاثْنَتَيْنِ وَسِتِّينَ سَنَةً، وَوَلَدَ أَخْنُوخَ. 19وَعَاشَ يَارِدُ بَعْدَ مَا وَلَدَ أَخْنُوخَ ثَمَانِيَ مِئَةِ سَنَةٍ، وَوَلَدَ بَنِينَ وَبَنَاتٍ. 20فَكَانَتْ كُلُّ أَيَّامِ يَارِدَ تِسْعَ مِئَةٍ وَاثْنَتَيْنِ وَسِتِّينَ سَنَةً، وَمَاتَ
إيه اللى حصل وليه: هذه سلسة مواليد آدم حتى يارد وموتهم، ونلاحظ فيها الآتى:
1- لم يذكر هابيل لأنه مات دون أن يترك نسلاً، ولكن القديس بولس يقول عنه: “وإن مات يتكلم بعد” (عب4:11)
2- لم يذكر قايين ونسله لأنه مات أيضًا ولكن روحيًا، فالذى يستحق أن يُذكر هو نسل شيث.
3- الله يجد لذة فى ذكر أسماء أولاده.
4- طول أعمار الناس قبل الطوفان هبة من الله.
5- على شبه الله عمله: آدم خلق على صورة الله ولكنه فقد هذه الصورة بالخطية، ويذكرها الوحى المقدس ليضع الإشتياق للصورة الأصلية فى قلب الإنسان.
6- ولد ولدًا على شبهه كصورته: أى على شبه آدم وليس على شبه الله ففاقد الشئ لا يعطيه، فبالخطية فقد آدم صورة الله وكل مميزاتها، فكان شيث على شبه آدم ضعيفًا وارثًا للخطية ومحكومًا عليه بالموت.
7- ومات: رغم طول أعمارهم إلا أن جميعهم ماتوا، يقول القديس بولس “بإنسان واحد دخلت الخطية إلى العالم وبالخطية الموت وهكذا اجتاز الموت إلى الجميع (رو5: 2)
8- بعض معانى الاسماء:
أنوش: هش زائل لكن البركة والقوة من الله.
قينان: حين ندرك ضعفنا وأن قوتنا بالله، يقتنينا الله قينان= إقتناء.
مهللئيل: الله بهاء وإستنارة. الله يعطى إستنارة لمن يقتنيه.
يارد: نزول ومن صفات شعب الله التواضع.
ها تعمل إيه:”أنا عارف أعمالك أن لك اسمًا أنك حى وانت ميت” (رؤ1:3)
“دعوتك باسمك لقبتك” (اش4:45)
+ الأسم هو أغلى شئ لدى الانسان، وقد دعانا الله بأسمائنا فاهتم أن يكون لك اسم فى سجلات السماء بسلوكك وحياتك بحسب فكر الله.
+ احترز لئلا يكون لك اسم انك حى وأنت ميت… ليس المهم طول العمر أو قصره، لكن المهم أن نتمتع بالعشرة مع الله هنا حتى نكون معه هناك فى الابدية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.