فضيلة المحبة: بذرة حب..

“لا تيأسوا يا إخوتي، فقد ولدت فينا بذار المحبة لكنها لم تكمل بعد، لنرعاها إذن وننميها لئلا تختنق” (القديس أوغسطينوس)

 

تدريب: لقد أخذت اسم المسيح وعليك أن تقتنى أعماله لتظهر بأعمالك مسيحيتك، “وأما من كان له معيشة العالم ونظر أخاه محتاجًا وأغلق أحشائه عنه فكيف تثبت محبة الله فيه،فعلينا ألا نحب بالكلام ولا باللسان بل بالعمل والتعب من أجل الآخرين، لأن المحبة لا تطلب ما لنفسها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.