فرح الخلاص: فرح قلبى..

إن الله الذي هو مصدر الفرح لم يعد خارجًا عنا بل في داخلنا ساكنًا فينا… وصارت طلبتنا هي أن يكشف عن عيوننا الداخلية لنعاينه قلبيًا   (القديس يوحنا سابا)

تدريب: المسيح حى.. هذا الخبر السعيد يجب ان تؤمن به جيداً فى قلبك وتؤمن انه اقوى من قوة الخطية التى تحارب عقلك وافكارك ومشاعرك وجسدك.

هو يحبك مهما كانت خطيتك بل انه جاء خصيصاً لكى يعالجك ويشفيك ويخلصك من قوة الشر التى تستعبدك.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.